Top


مدة القراءة:4دقيقة

الاختناق أثناء النوم لدى أطفال متلازمة داون

الاختناق أثناء النوم لدى أطفال متلازمة داون
مشاركة 
الرابط المختصر

مشاكل التنفس من الأمور الشائعة عند الأطفال بشكل عام وعند أطفال متلازمة داون بشكل خاص.




 

ماذا يقصد بالاختناق عند الأطفال؟

-          يقصد بالاختناق عند الأطفال عدم وصل الهواء إلى الرئتين مع وجود حركة للقفص الصدري لسحب الهواء (شهيق)، أي بشكل آخر مجرى التنفس مسدود فلا يصل الهواء إلى الرئتين عند الأطفال، والسبب في العادة عند عامة الأطفال هو تضخم العقد اللمفاوية في مدخل أو سقف الحلق (كاللوزتين وما يسمى باللحمية(

-          وتكثر الاختناقات أثناء النوم عند أطفال متلازمة داون نتيجة لوجود ارتخاء عام في العضلات، وعضلات مجرى التنفس بشكل خاص، فالعضلات الغير مشدودة تزيد من ضيق مجرى التنفس، إضافة إلى صغر حجم الفم مما يجعل اللسان يشكل عائقاً آخر يضيق مجرى التنفس.

-          كما يلعب تشكيلة الجزء الأوسط من الجمجمة (جزء من مجرى التنفس) دور في زيادة فرصة اختناق أطفال متلازمة داون أثناء النوم وذلك لأن الجزء الأوسط من الجمجمة متراجع إلى الخلف وعند إصابة أطفال متلازمة داون بالتهاب في الحلق واللوزتين تزداد فرص اختناق طفل متلازمة داون أثناء النوم.

-          هناك أسباب أخرى للاختناق والتي تسمى بتوقف التنفس المركزي وسببها توقف مركز التنفس في المخ عن إرسال إشارات لعضلات التنفس في القفص الصدري لأخذ نفس (شهيق) وهذه في العادة تحدث للأطفال الخدج (الذين يولدون قبل اكتمال الحمل) أو نتيجة لاضطرابات في المخ.

 أهم أعراض اختناق الأطفال المصابين بمتلازمة داون:

-          الشخير والنوم والقلق وكثرة التقلب في الفراش من أهم أعراض الاختناق خلال النوم عند أطفال متلازمة داون وذلك نتيجة لمحاولة الطفل إيجاد وضعية مناسبة خلال النوم ليكون مجرى التنفس لديه مفتوحاً.

-          قد يلاحظ الوالدين نوم الطفل بأوضاع غريبة تتمثل في انحناء الرقبة والرأس إلى الخلف والتنفس بفم مفتوح. ونتيجة لاضطراب النوم، فإن الطفل قد لا يأخذ قسطاً كافياً من النوم فيكون نهاره ناعساً وخاملاً بشكل واضح.

مدى شيوع حالة الاختناق عند أطفال متلازمة داون:

-          حوالي نصف أطفال متلازمة داون يعانون بشكل أو بأخر من مشاكل انسداد مجرى التنفس مما يعرضهم للاختناق المتقطع خلال النوم، وقد تتراوح شدة الاختناق من طفل إلى آخر فعند بعضهم تكون خفيفة وتزيد فقط عند حدوث الزكام والتهاب اللوزتين، وعند البعض الآخر تكون شديدة لدرجة قد يحتاج فيها الطفل أن ينام في المستشفي لإعطائه أكسجين ومحاولة تعديل مجرى التنفس بشكل يساعده على التنفس المريح.

مضاعفات اختناق أطفال متلازمة داون أثناء النوم:

-          يترتب على ضيق مجرى التنفس عند أطفال متلازمة داون إلى انخفاض نسبة الأكسجين في الدم ونقص الأكسجين في الدم ولفترات طويلة له تأثير على ضغط الدم في الرئتين وقد يتطور الوضع فتزيد حاجة الطفل لأكسجين إضافي في المستقبل، كما أن ارتفاع ضغط الدم في الرئتين له مضاعفات جانبية على القلب.

-          التأثير على صحة الطفل بشكل يومي، فالطفل لا يأخذ قسط وافر من النوم أثناء الليل فيكون متقلب المزاج وكسول أثناء النهار مما يؤثر على تعامله مع الآخرين، كما يتأثر نمو الطفل ومهاراته العصبية والعقلية.

-          وهذه المضاعفات لا تحدث إذا كان حالة ضيق المجرى التنفسي خفيف فهذه المضاعفات لا تحدث إلا إذا كان حالة ضيق التنفس مزمنة وترك الحالة لعدة أشهر (وفي بعض الحالات سنوات) بدون علاج.

 

 الفحوصات الأخرى:

قد يلزم إجراء اختبار وظائف الجهاز التنفسي ونسبة الأكسجين ومراقبة حركة القفص الصدري خلال النوم، وقد تعمل أشعة جانبية للعنق لقياس حجم مجرى التنفس ومدى حجم الغدة اللمفاوية في سقف الحلق (اللحمية(

 


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.





تعليقات الموقع