يعتقد كثير من المدراء غير المتخصصين إلا من رحم الله أن الإدارة تعني:
1- الشدة!!! في حين يقول نبينا عليه الصلاه والسلام: ماكان الرفق في شئ إلا زانه
2- الغِلظة!!! في حين يقول الله تعالى: .....

يعتقد كثير من المدراء غير المتخصصين إلا من رحم الله أن الإدارة تعني:
1- الشدة!!! في حين يقول نبينا عليه الصلاه والسلام: ماكان الرفق في شئ إلا زانه
2- الغِلظة!!! في حين يقول الله تعالى: " ... ولو كنت فظاً غليض القلب لأنفضوا من حولك.."
3- العبوس!!! مع العلم أن إمام الدنيا وخليل الرحمن محمد عليه الصلاة والسلام يقول: "تبسمك في وجه أخيك صدقة"
4- الكِبر والإستعلاء؟!!! أين هذا من قوله تعالى: "... ولا تمشِ في الأرض مرحاً..." وأينه من قول النبي صلى الله عليه وسلم: من تواضع لله رفعه

وإنني لأعجب أن كثير من المدراء لم أره يوماً مبتسماً قط!!! أو نادراً ما يبتسم!! فهل الإبتسامة بالمال؟!!!
الإبتسامة مجانية وتدخل السرور في الأخرين فضلاً عن أنها من أكثر اللغات إنتشاراً ويتقنها الجميع فلماذ لا تبتسم وتمرح مع موظفيك!!!

الحياة قصيرة فلا تقصرها بالهم والأكدار ... فالمرح والابتسامة والضحك لغة عالمية

يتكلمها ويفهمها مختلف الأفراد من جميع الأعمار ، فعندما يشترك اثنان في الضحك يقام بينهما جسر معنوي وقناة اتصال جيدة .

وقد يتصور البعض "خطأ" أن نشر المرح وإشاعة البهجة يتعارضان مع الجدية والتركيز ، غير أن الدراسات الإدارية والنفسية أثبتت أن جو المرح في أي مؤسسة هو أحد أسرار نجاحها
فهل نبدأ بتطبيق الإدارة بالمرح!! لتبدأ الآن...
مع تحياتي

 


خالد عبدالله المنصب باوزير
بكالوريوس إدارة أعمال بتقدير 95.66%
--- بالإدارة نحيـــا ---
00967734785066