عادةً ما يُعاني الأهل من صعوبة كبيرة أثناء التعامل مع طفلهم العنيد بسبب تمرّد الطفل وعدم انصياعهِ لأوامرهم، مما يُسبّب لهم الكثير من مشاعر الضيق والإحراج، فإذا كنت تعاني من مشكلة في التعامل مع طفلك العنيد سنُعرّفك على أهم الطرق التي يجب التقيُد بها أثناء التعامل مع الطفل العنيد.

1- تجنّب الجدال معه:

يتميز الطفل العنيد بقدرتهِ الكبيرة على الجدال واختلاق الأعذار والحجج التي تجعل الأهل يقتنعون بكلامهِ ويُلبون كل مطالبهِ، وهذا ما يجعلهُ يزيد من عنادهِ يوماً بعد يوم، لذلك عليكَ أن تتجنّب الجدال مع طفلك العنيد، وأن تغلق كل أبواب النقاش معه.

2- الهدوء:

يتمتع الطفل العنيد بقدرة كبيرة على استفزاز الأهل بسبب عصبيتهِ الكبيرة وعنادهِ الشديد، لذلك على الأب والأم أن يُحافظوا على هدوء أعصابهم في حال ارتكب الطفل أي خطأ، وذلك حتّى لايتمادى الطفل بعصبيتهِ وعناده.

 

اقرأ أيضاً: نصائح للحصول على الهدوء النفسي

 

3- التحدث عن العواقب:

على الأهل أن يتّبعوا أسلوب الإقناع أثناء التعامل مع طفلهم العنيد، والابتعاد عن اسلوب الجدال، فمثلاً في حال ارتكب الطفل أي خطأ، يجب التحدث معه بوضوح عن عواقب الخطأ المُرتكب، وآثارهُ السلبيّة عليهِ، دون السماح له بالرد أو التبرير.

 

اقرأ أيضاً: أنواع الغضب

 

4- لا تتساهل معه:

عادةً ما يُصرّ الطفل العنيد على موقفهِ، ويستمر بالبكاء والصراخ لفتراتٍ طويلة، آملاً بأن يُغيّر الأب والأم موقفهم، ليسمحوا له بالقيام بما يُريد، لذلك إياكَ وأن تُغيّر موقفكَ أو قرارك مهما كانت الأسباب فبهذه الطريقة سيستسلم الطفل وسيُخفف من عنادهِ شيئاً فشيئاً.

 

اقرأ أيضاً: 8 اقتراحات للسيطرة على نوبات الغضب عند الأطفال

 

5- المديح:

لكي تتمكّن من التعامل بشكلٍ صحيح من طفلك العنيد، عليك أن تشجعهُ بشكلٍ مستمر على أي عمل جيد يقوم بهِ، وبشكلٍ خاص أمام الناس الغرباء، والضيوف، لأنّ ذلك سيمنحهُ ثقةً كبيرة بنفسه وسيجعله يحسب تصرفاتهِ أكثر.


المقالات المرتبطة