قال عمر بن الخطاب: إني لأكره نفسي على الجماع رجاء أن يخرج الله مني نسمة تسبحه وتذكره، كنت أتذكر هذه الكلمة وأنا استمع إلى أحد الآباء وهو يشتكي من ابنه المراهق الذي جرب معه كل الحلول لتقويم سلوكه وإصلاحه وإقناعه بترك معاكسة الفتيات والحرص على الصلاة وبعدما انتهى من حديثه عن ابنه.


محتويات المقالة

     

    الترابط العائلي.. قصص واقعية على غرار الشركات العملاقة التي تسعى لتعميم تجاربها الناجحة على مستوى العالم !! كانت تلك العائلة التي عرفت ... فهل تصدقون أن نجاحا أسريا يترجمه روّاده إلى ما يشبه المؤسسة! لقد كوّن أعضاء أسرة سعودية من تجربتهم الناجحة ما يشبه المؤسسة الناشئة، وأصدروا بطاقات ذكية تخبر العالم بقصة نجاحهم كأسرة...!


    تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.