أكلات تقوي مناعة الجسم:

أكد الباحثون بأكاديمية علوم التغذية أن العناصر الغذائية المهمة المعززة لكفاءة آلية الجهاز المناعي يمكنها تشكيل حائط صد دفاعي ضد الإصابة بالأنفلونزا ونزلات البرد.


محتويات المقالة

     

     وأوضحت الأبحاث التي أجريت في هذا الصدد أن نقص العناصر الغذائية وعدم تناول الأطعمة المتكاملة يؤدى إلى تراجع كفاءة وقدرة الجسم على مكافحة الأمراض، خاصة نزلات البرد، والبقاء بصحة جيدة، مؤكدين أن التمتع بنظام مناعى قوى يضمن ارتفاع قدرة الجسم على مكافحة الأمراض.

    وشدد الباحثون على أن البروتين يعد من العناصر الغذائية الأساسية والرئيسية في النظام الدفاعي للجسم، حيث تتمثل المصادر الغنية به في المأكولات البحرية واللحوم الخالية من الدهون والدواجن والبيض والفول والبازلاء، بالإضافة إلى منتجات الصويا والمسكرات غير المملحة.

    كما يعد فيتامين "أ" من أهم العناصر المكافحة للعدوى عن طريق الحفاظ على الجلد والأنسجة في الفم والمعدة والرئتين، ويتواجد في كل من البطاطا الحلوة والجزر واللفت والسبانخ والفلفل الأحمر، حيث يساعدون في تنظيم آلية عمل الجهاز المناعى.

    ويلعب فيتامين "ج" دورا مهما أيضا في تعزيز كفاءة الأجسام المضادة في الجسم ومتواجد في كل من البرتقال والجريب فروت والفراولة واليوسفي، بالإضافة إلى أهمية فيتامين "هـ" المتواجد في المكسرات بصفة عامة واللوز والبندق وزبدة الفول السوداني والسبانخ بصفة خاصة.

    ويعتقد أن عنصر الزنك والمواد المتواجدة في اللحوم الحمراء وبذور عباد الشمس تعزز من كفاءة الجهاز المناعي بصورة كبيرة.

     

     


    تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.