إنّ فكرة الإقلاع عن التدخين هي من أكثر الأفكار الصعبة التي تراود عقل المدخن بشكلٍ يومي تقريباً، ولكن ولمجرد أن يُفكّر لعدة دقائق بالأضرار الكثيرة التي يُلحقها التدخين بجسده فإنه سرعان ما سيتوقف عن شرب السجائر وسيبتعد عن كل مصادر التدخين السلبي أيضاً، فيما يلي سنسلط الضوء على أضرار التدخين، وأهم النصائح التي تساعد في الإقلاع عنه.

أولاً: المواد التي تتكون منها السجائر

 تتكون السجائر من مجموعة من المواد الضّارة وهي التبغ، النيكوتين، القطران، وأول أوكسيد الكربون.

ثانيّاً: أضرار التدخين على جسم الإنسان

  1. يتسبب التدخين بإصابة الإنسان بأمراض القلب، التجلطات الدمويّة، وتصلب الشرايين القاتل.
  2. يُعتبر التدخين المسؤول الأساسي عن إصابة الإنسان بمختلف أمراض السرطان وبالتحديد سرطان الرئة، البلعوم، المري، الحنجرة، وسرطان المعدة.
  3. يُلحق التدخين الضرر بالجهاز التنفسي للإنسان ويتسبب بإصابته بأمراض الربو والتحسس الصدري.
  4. يُعتبر التدخين المسؤول الأساسي عن إصابة الإنسان بأمراض الجهاز الهضمي والقرحة المعويّة.
  5. يؤثر التدخين بشكلٍ سلبي على خصوبة كل من الرجل والمرأة، وبقدرتهم على إنجاب الأطفال.
  6. يُعتبر التدخين المسبب الأساسي لإصابة كل من الرجل والمرأة بمشكلة التجاعيد والشيخوخة المبكرة.
  7. يتسبب التدخين بتراجع صحة الذاكرة ويعرض الإنسان لخطر الإصابة بمرض الزهايمر.
  8. يتسبب التدخين بتراجع عمل الحواس لدى الإنسان وبشكلٍ خاص حاسة الشم، التذوق، والبصر.
  9. يؤثر التدخين على الصحة الجنسيّة للرجل ويتسبّب في تراجعها يوماً بعد يوم.

ثالثاً: أهم النصائح للإقلاع عن التدخين

  1. لكي تنجح في الإقلاع عن التدخين بشكلٍ سريع، عليك أن تحدد الأسباب الرئيسيّة التي تدفعك للإقلاع عنه كالخوف من الإصابة بالأمراض، والحفاظ على صحة عائلتك من آثار التدخين السلبي.
  2. لتنجح في الإقلاع عن التدخين عليك أن تطلب المساعدة والعون من الأهل والأصدقاء، وبشكلٍ خاص في الأسابيع الأولى وذلك لكي لا تضعف وتتراجع عن هدفك هذا.
  3. عليك أن تستغل الأوقات التي تتوق بها لتدخين السجائر للقيام ببعض الأشياء الممتعة كالمشي في الطبيعة، مضغ العلكة، ترتيب المنزل وتنظيفه، وطهي الطعام.
  4. لتنجح في الإقلاع عن التدخين بشكلٍ سريع، عليك أن تتوقف عن تناول أو شرب أي نوع من المأكولات التي تشجعك على التدخين كالقهوة، الشاي، أو النسكافيه.
  5. الحرص على ممارسة التمارين الرياضيّة اليوميّة، وذلك لأنّ هذه التمارين تساعد على تنشيط الدورة الدمويّة لتسريع خروج الجراثيم والسموم من الجسم.
  6. لتتخلّص من السموم المتراكمة نتيجة شرب السجائر، عليك أن تواظب على شرب كميات كبيرة من المياه وبما لا يقل عن 8 أكواب في اليوم.

 

وأخيراً نتمنى عزيزي أن تتبع هذه النصائح المهمة التي قدمناها لك، لتنجح في الإقلاع عن التدخين الضار، ولتحافظ على صحتك وسلامتكَ مدى الحياة.


المقالات المرتبطة