Top

مقالات النجاح

اللعب .. أهميته وأثره في حياة الأطفال

كان أفلاطون يرى في اللعب طريقة لتعليم الأطفال المهارات المطلوبة منهم في أعمالهم كراشدين. وقال فيلسوف يدعى كومينوس في كتابه مدرسة الطفولة: "ما دام .. المزيد..

رسالة أم لأبنها لو خطت بماء الذهب ماوفتها من الجمال والروعة

بني إياك أن تتكلم في الأشياء وفي الناس إلا بعد أن تتأكد من صحة المصدر وإذا جاءك أحد بنبأ فتبين.. قبل أن تتهور وإياك والشائعة لا تصدق كل ما يقال ولا نصف ما .. المزيد..

فن التربية

كما أن للكبار حقوقاً يسعون إلى تحصيلها!.. كذلك للأطفال حقوق يرغبون في انتزاعها من الكبار . ولكن هل فكرنا يوماً ماهي تلك الحقوق التي نطالب بها أمام أطفال .. المزيد..

قصة حقيقية في ثمرات البر بالوالدين

قصة حقيقية في ثمرات البر بالوالدين مهداة لقراء دنيا الوطن الكرام طرق الباب طارق ورجل مسكين يجلس متصدراً المجلس وحضر ابنه الشاب الذي لم يتجاوز السابعة .. المزيد..

كيف نضع قواعد للحياة التربوية داخل الاسرة ؟

لكل بيت نظام وقواعد تربوية، يتعامل على أساسها الجميع ويعيشون من خلالها وبها، ومنها يتبين ما يجب على كل فرد وما يستحق وماذا يحدث لو لم يتم المطلوب لسبب أو .. المزيد..

أولادنا والألعاب الناريه برمضان

 يحلو لأولادنا برمضان تقضية أمسياتهم باللعب بالألعاب الناريه (المفرقعات أو الطراطيع) وبالرغم من أننا تعودنا على سماع تلك الألعاب يدوي صوتها في .. المزيد..

أولياء الأمور والواجبات المدرسية

تعد الواجبات المنزلية واحدة من أهم مصادر الصراع بين الأطفال والآباء، حيث يتهرب الأطفال من أداء واجباتهم المنزلية، فهم يماطلون ويؤجلون أداءها حتى .. المزيد..

أيها الآباء لاتضعوا أجهزة التلفزيون فى غرف أبنائكم

واشنطن - قال باحثون امريكيون ان المراهق الذى يحتفظ بجهاز تلفزيون فى غرفة نومه تكون عاداته الغذائية والأخرى المتعلقة بممارسة التمرينات الرياضية سيئة .. المزيد..

كيفية تعامل الآباء مع الابناء

يقول الدكتور ميسرة وسائل التربية بالحب أو لغة الحب أو أبجديات الحب هي ثمانية... 1- كلمة الحب 2- نظرة الحب 3- لقمة الحب 4- لمسة الحب 5- دثار الحب 6- ضمة الحب 7- قبلة .. المزيد..

ما دور الاباء والامهات في تربية الابناء في سن ما قبل المدرسة؟

تعتبر فترة الطفولة من أخطر الفترات في حياة الإنسان وفيها تتحدد ملامح رجل وامرأة الغد، ومعاملة الأبناء فن يستعصي على كثير من الآباء والأمهات، وكثيرًا .. المزيد..