Top


مدة القراءة:2دقيقة

كيف ترفض إنجاز مهمة ما بطريقة لطيفة

كيف ترفض إنجاز مهمة ما بطريقة لطيفة
الرابط المختصر

نحن نتمسك بمعتقدات طفولتنا ونستمر في ربط كلمة "لا" بأننا أشخاص مكروهين أو سيئي السلوك وأنانيين، نحن قلقون من أننا إذا قلنا "لا" فسوف نشعر بالإهانة أو الخجل، وسوف ينتهي بنا المطاف بأن نكون وحدنا أو مرفوضين أو مهجورين، فأنت تستطيع الاختيار والعمل على تنظيم عملك وتحديد أهدافك الشخصية التي تسعى لتحقيقها، فقد تضطر إلى استلام مشاريع  قد لا ترغب بإنجازها، بغض النظر عن طبيعة عملك، فالموافقة على جميع المهام التي يتم عرضها عليك سوف يجعلك غير سعيد، مما يؤثر على حياتك بشكل عام وقد تزداد الأعباء عليك نتيجة هذه الموافقة وبالتالي ستتنجب الآخرين مما يزيد من عزلتك، متناسياً بأنه عليك قول لا لأي مشروع قد لا يناسب طموحاتك وتطلعاتك المستقبلية، فقول كلمة "لا" يتطلب منك شجاعة وقدراً كبير من الممارسة للنطق بها.




فقد تتدفق عليك المشاريع في أوقات غير مناسبة،  لذلك عليك أن تتعلم قول "لا" بطريقة حازمة، لكن بلطف في الوقت نفسه. ولأنه قد لا توجد طريقة واضحة للتواصل، ستستمر بتلقي مثل هذه المشاريع، وهذا سيرهقك ويضيع وقتك، كما أنه سيلغي الحواجز التي وضعتها للأشخاص من حولك.

فالتعبير عن الرأي يختلف من شخص لآخر، فبعضهم لا يخجل من قول "لا"، في حين أن البعض الآخر يجد صعوبة كبيرة في رفض أي أمر يوجه له وحتى إن سبب له التعب والإرهاق، وفي حال كنت تواجه مشكلة في قول لا، فقد تساعدك هذه المقالة على ذلك. سنسلط الضوء من خلال السطور التالية على كيفية القدرة على إتقان قول كلمة لا ورفض أي مشروع لا يحقق أهدافك، ولا تنسى عند رفض أي مشروع لا يعني بأنك شخص سيء أو غير متعاون.

في بيئة عمل المؤسسات أو الشركات لكل موظف مهام يومية يقوم بتنفيذها، ومن الطبيعي أن تأتيك مهام إضافية، وفي حال تمّت الموافقة على تنفيذها من قبلك هذا سوف يؤدي لإصابتك بالتعب وضياع الوقت والابتعاد عن هدفك المحدد، وإن رفضك لتنفيذها قد يكون صعباً في البداية، لذا يمكن اختيار إحدى الطرق التالية التي تساعدك على قول كلمة "لا" :

في البداية قد يصلك على بريدك الالكتروني عدة مهام إضافية يجب تنفيذها، ولكن جدول مهامك اليومي ممتلئ بالأعمال ولا توجد أي إمكانية لتنفيذها، يمكنك رفض هذه المهام بالرد على الايميل الوارد على الشكل التالي:

  • أشكرك على هذه التفاصيل المرسلة، أرفق لك جدول يتضمن المهام التي أعمل اليوم على تنفيذها، وهي ذات أولوية عالية حسب ما تمّ الاتفاق عليه سابقاً، سأقوم بتنفيذ هذه المهمة فور الانتهاء من مهامي اليوم، وأن أريد المحافظة على استمرارية المهام دون توقف أو تأجيل ليوم آخر، وفي حال كانت المهمة المرسلة ذات أولوية أعلى يرجى توضيح الأمر، شكراً لتفهمك.
  • لقد تم استلام الايميل المرسل من قبلك، وحسب اتفاقنا في آخر اجتماع لنا، تم الاتفاق على تنفيذ المهام التالية... وكان الهدف من الاجتماع إنهاء جميع المهمات في الوقت المحدد دون تأخير، ولكن هل هذه المهمة المرسلة تتوافق مع بنود الاجتماع الأخير/ أو ذات صلة به، من المهم أن أعرف رأيك بالمهمة المرسلة وأولوية تنفيذها بانتظار ردك.
  • بالنسبة للايميل المرسل يبدو أن هذه المهمة ليست من ضمن اختصاصي لأن المهارات المطلوبة لتنفيذها لا تتوافق مع المهارات التي أملكها، اقترح إسناد هذه المهمة للفريق...، فهو يمتلك المهارات اللازمة لتنفيذها، شكراً لك.

نصائح مفيدة لقول لا:

  • كُن مباشرًا، " لا أستطيع" أو "لا يمكنني ذلك الآن".
  • لا تعتذر، وبيّن كل الأسباب التي جعلتك ترفض المشروع.
  • لا تكذب لأنه من المرجح أن يؤدي إلى شعورك بالذنب، وتذكر بأن هذا ما تحاول تجنّبه.
  • من الأفضل أن تقول "لا" الآن على أن تكون مًتعباً ومرهقاً فيما بعد.
  • حافظ على تهذيبك بقول كلمة لا.
  • تدرّب على قول "لا" لوحدك أو مع صديق سيجعلك هذا تشعر براحة أكبر عندما تقول "لا".
  • إذا كنت لا تريد تنفيذ أي عمل لا تقل سأفكر، لأن هذا سيؤدي إلى إطالة الموقف ويزيدك توتراً.
  • تذكّر أنّ تقديرك لذاتك لا يعتمد على مقدار ما تفعله للآخرين.

مشكلة تقديم العذر هو أنه يمنح الناس الفرصة لتغيير طلبهم بحيث لا يُبرّر عذرك رفضك، ولكي تتجنّب الإحراج ولا تضطر لقول كلمة لا بشكل مستمر، لا تسمح لأي شخص بأن يتخطّى حدوده معك، كما يجب تكوين رؤية واضحة لمجموعة من الأمور المرفوضة لديك بشكل تام، والأمور التي من الممكن تّقبلها، وأن تخبر كل أصدقائك والمقربين منك بهذه التفاصيل، أو اختر الأسلوب والوسيلة المناسبة لكل موقف تساعدك على قول لا، يمكن قولها بشكل مباشر أو إرسال رسالة قصيرة، أو عن طريق الايميل، بغض النظر عن العذر الذي تقدمه ، فإن الأشخاص العازمين على إقناعك بأن تقول نعم يمكنهم التوصل إلى طريقة لإبطالها. بمجرد توجيه الشكر للناس على طلبهم وإخبارهم أنك لا تستطيع الموافقة عليه ، فإنك تمنعهم من المجادلة معك، وتذكر بأنَّك عندما ترفض القيام بعمل معين لا يعني بأنك شخص سيء.

إن الهدف من هذه المقالة هو تقديم حلول وسط حتى لا يساء الفهم عند رفضك لتنفيذ أي مهمة أو قول لا، لست مضطراً لتبرير ولست مديناً بشرح أسباب الرفض لأي أحد كان، فلا تشعر بالذنب لرفض طلب من شأنه أن يضيف ضغطاً غير ضروري إلى حياتك.

المصادر:


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.





تعليقات الموقع