Top


مدة القراءة:4دقيقة

قصة نجاح الشركة الصينية العملاقة هواوي (Huawei)

قصة نجاح الشركة الصينية العملاقة هواوي (Huawei)
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:04-10-2020 الكاتب: هيئة التحرير

تعدُّ أجهزة الهواتف المحمولة من أكثر الأجهزة المُستخدَمة في حياتنا اليومية، وقد تعدَّدت شركات هذه الأجهزة، واشتدَّت المُنافسة فيما بينها؛ ومن هذه الشركات نذكر: شركة هواوي الصينية التي استطاعت أن تفرض نفسها بقوةٍ في سوق الهواتف المحمولة؛ ولكن كيف استطاع مؤسِّسها "رن تشانغ فاي" أن يُحقِّق كل هذا النجاح؟ وكيف استطاع أن يجعلها أكبر شركة صينيةٍ لإنتاج مُعدَّات الاتصال في العالم؟ وكيف تمكَّن من نشر مُنتجات شركة هواوي لأكثر من 170 دولة؟ سنقدِّم لكم كلَّ ذلك أعزاءنا القُرَّاء في هذا المقال.




1. بدايات شركة هواوي وتأسيسها والمراحل التي مرَّت بها:

بدايات شركة هواوي وتأسيسها والمراحل التي مرَّت بها

  1. أسَّس المهندس رن تشانغ فاي شركة هواوي في عام 1987، في مدينة شينزن، وقد كان عمره آنذاك 45 عاماً، وهو ضابطٌ عسكريٌّ صينيٌّ سابقٌ في قطَّاع الخدمات التكنولوجية في الجيش الصيني "جيش التحرير الشعبي". كان رأس مال الشركة في بداية التأسيس لا يزيد عن 3500 دولارٍ أمريكي، وكان رن يهدف إلى بناء شركة اتصالاتٍ محليةٍ تُنافس الشركات الأجنبية وتحلُّ محلَّها في السوق الصينية، حيثُ كانت الصين في تلك الأعوام تستورد كلَّ تكنولوجيا الاتصالات السلكية واللاسلكية؛ لذا عكَس رن -بمُساعدة فريقٍ من الباحثين المحليين- هندسة التقنيات الأجنبية.
  2. اختصت الشركة في السنوات الأولى من تأسيسها بأعمال إعادة بيع مقاسم التحويل الداخلية والخاصَّة التي تستوردها من هونغ كونغ؛ ولم تتوقَّف أعمالها عند ذلك فحسب، بل كانت تُصنِّع في الوقت ذاته تقنياتها الخاصة، وذلك من خلال عكس هندسة مقاسم الهواتف المُستوردة من بُلدانٍ مُختلفة، واستثمارها بكثافةٍ في عمليات البحث والتطوير.
  3. بلغ عدد الموظفين في مجال البحث والتطوير في الشركة نحو الـ 600 موظفٍ في عام 1990، وبدأت الشركة في هذا العام أيضاً تصنيع وتسويق المقاسم التي تنتجها، والخاصَّة بالفنادق والشركات الصغيرة؛ وقد حقَّقت أولى إنجازاتها الضخمة في عام 1993، وتمكَّنت من شقِّ طريقها وفرض مكانتها القوية في السوق الرئيس، وذلك عندما استطاعت إطلاق بدَّالة الهاتف (C & C08) التي يُمكن برمجتها، والتي كانت تُعدُّ أقوى بدَّالةٍ موجودةٍ في الصين، وقد عملت الشركة على التوزيع الأولي في كلٍ من المناطق الريفية والمدن الصغيرة في الصين، وركَّزت على التخصيص والخدمة.
  4. تمكَّنت شركة هواوي في عام 1994 من عقد صفقةٍ لإنشاء وتأسيس أول شركةِ اتصالاتٍ وطنيةٍ لجيش التحرير الشعبي، وهي الصفقة التي وَصفها أحد الموظفين حينها بأنَّها: "صغيرةٌ من حيثُ أعمالنا الإجمالية، ولكنَّها كبيرةٌ من حيثُ علاقاتنا"؛ وقد عُقِد في العام نفسه اجتماعٌ بين الأمين العامِّ للحزب آنذاك "جيانغ زيمين"، والمهندس "رن تشانغ فاي"، حيث صرَّح رن فيه قائلاً: "إنَّ تكنولوجيا ومُعدَّات المقاسم مُرتبطةٌ بالأمن القومي، إذ إنَّ الدولة التي لا تملك مقاسم وبدَّالاتٍ خاصةٍ أشبه بتلك التي تفتقر إلى جيشها الخاص"، وقد كان رأي "جيانغ زيمين" حينها مُتوافقاً مع رأي رن.
  5. تبنَّت الحكومة في بكين في عام 1996 سياسةً هادفةً لدعم شركات الاتصالات الصينية المحلية، والحدِّ من الوصول إلى المُنافسين، فكان هذا العام من نُقاط التحول الأساسية في مسيرة شركة هواوي؛ وذلك عندما أشاد بها الجيش والحكومة الصينية كبطلٍ وطني، وعملت في هذا العام أيضاً على إنشاء مكاتب جديدة للبحث والتطوير.
  6. استطاعت شركة هواوي في عام 1997 تحقيق الفوز بعقدٍ لتوفير مُنتجات خطوط الهاتف الثابت لصالح شركة "هوتشيسون وامبوا" في هونغ كونغ، وأطلقت في العام نفسه مُنتجاتها اللاسلكية وفق نظام (GSM)؛ كما استطاعت الشركة أيضاً أن تتطوَّر وتُقدِّم (CDMA) و (UMTS).
  7. افتتحت مركز بحثٍ وتطويرٍ في بنغالور - الهند عام 1999، الهدف منه: تطوير مجموعةٍ واسعةٍ من برامج الاتصالات.
  8. وقَّعت عقداً مع الشركة الأمريكية للاستشارات الإدارية "آي بي إم" في عام 2003، بهدف إجراء تعديلاتٍ جوهريةٍ على إدارتها، وإعادة الهيكلة وتطوير مُنتجاتها؛ وقد تسارعت بفضل هذا الإجراء وتيرة تمددها نحو الأسواق العالمية؛ كما وأسَّست الشركة في هذا العام مركزاً للتطوير والأبحاث في مدينة ستوكهولم في السويد، وتجاوزت مبيعاتها في ذلك العام المئة مليون دولار.    
  9. وقَّعت اتفاقية عملٍ عالميٍّ مع شركة فودافون في عام 2005، وتُعدُّ هذه الاتفاقية الأولى من نوعها التي يحصل من خلالها مورِّد مُعدات الاتصالات السلكية واللاسلكية من الصين على صفة "مورِّد مُعتمَد" ضمن مجموعة مورِّدي شركة فودافون.
  10. أعلنت شركة الطيران الأسترالية "أبتوس" في شهر مايو من عام 2008 عن أنَّها ستنشئ مُنشأة أبحاثٍ تكنولوجيةً في سيدني، وذلك بالاشتراك مع هواوي، واستطاعت هواوي في أكتوبر من العام نفسه التوصُّل إلى اتفاقٍ بهدف المُساهمة في شبكة HSPA+ القائمة على GSM، والتي تنشر بشكلٍ مُشتركٍ بين شركتي "بيل موبيليتي" و"تيلاس موبيليتي"؛ كما انضمَّت إليها أيضاً "نوكيا-سيمنز نيتوركس"؛ كما تمكَّنت شركة هواوي في العام ذاته -وتحديداً في أوسلو في النرويج- من تقديم واحدةٍ من أولى شبكات LTE/EPC التجارية في العالم لشركة "تلياسونيرا".
  11. أُدرج اسمها لأول مرةٍ ضمن قائمة "فورتشن غلوبال" 500 الصادرة عن المجلة الأميركية "فورتشن" في يوليو من عام 2010، وذلك بعد أن وصلت مبيعاتها السنوية إلى قيمة 21.8 مليار دولارٍ أمريكي، وبصافي ربحٍ قدره 2.67 مليار دولار أمريكي.
  12. أعلنت في شهر أكتوبر من عام 2012 أنَّها ستنقل مركزها في المملكة المُتحدة إلى "جرين بارك ريدنغ"، واستطاعت في هذا العام أن تتفوَّق على شركة إريكسون كأكبر مُصنِّعٍ لمُعدات الاتصالات السلكية واللاسلكية في العالم.
  13. أنشأت في شهر سبتمبر من عام 2017 شبكة (ناروباند أي أو تي) اللاسلكية، باستخدام نموذج إنشاء "شبكة واحدة، ومنصة واحدة، وتطبيقات مُتعددة"، الذي يستخدم الحوسبة السحابية وإنترنت الأشياء والبيانات الضخمة، وغيرها من تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من الجيل الثاني.
  14. تجاوزت أرباحها في نهاية عام 2018 الـ 52 مليار دولارٍ أمريكي، حيثُ استطاعت بيع 200 مليون هاتفٍ ذكي، وتمكَّنت بذلك من تخطِّي شركة آبل باعتبارها ثاني أكبر مُنتِجٍ للهواتف الذكية في العالم بعد شركة سامسونج للإلكترونيات.
  15. بلغت إيراداتها في الربع الأول من عام 2019 نسبة 39% من الحجم السنوي، بقيمة 26.76 مليون دولارٍ أمريكي. 
إقرأ أيضاً: قصة نجاح لي بيونج تشول مؤسس سامسونج

2. مَن هم عملاء شركة هواوي؟

تعاملت 80% من أفضل 50 شركة اتصالاتٍ من مُختلف أنحاء العالم مع شركة هواوي، وهي: موتورولا، وفودافون، وشركة الاتصالات الباكستانية، وكوكس للاتصالات، وكليوباترا، وبيل كندا، والبرتغال للاتصالات، وتي موبايل، وأورانج للاتصالات، و(BT) ،(PLDT).

3. ما هي مُنتجات وخدمات شركة هواوي؟

يشتمل تنظيم شركة هواوي على ثلاثة قطاعات أعمالٍ أساسية:

  1. تصنيع أجهزة الاتصالات الإلكترونية.
  2. بناء شبكات الاتصالات السلكية واللاسلكية، والخدمات.
  3. توفير البرامج والمُعدَّات والخدمات لعملاء المؤسسات، والمشاريع التجارية.

4. تاريخ هواتف هواوي:

تاريخ هواتف هواوي

  1. أنشأت هواوي قسم الهواتف خاصتها في شهر يوليو من عام 2003.
  2. وزَّعت شركة هواوي هاتفها الأول (C300) في عام 2004.
  3. أطلقت هواوي أول هاتفٍ من الجيل الثالث للشركة (U626) في شهر يونيو من عام 2005.
  4. أصدرت هواوي أول هاتف 3G لشركة فودافون (V710) في عام 2006.
  5. كشفت شركة هواوي عن أول هاتف ذكيٍّ لها يعمل بنظام أندرويد (U8220) في مُلتقى عالم الهاتف النقال لعام 2009.
  6. أطلقت هواوي مجموعة "أسيند" بدءاً من (أسيند P1 S) في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية لعام 2012، وأطلقت (أسيند D1) في مُلتقى عالم الهاتف النقَّال الذي أُقِيم في العام نفسه، وأصدرت أول هاتف 4G (أسيند "P1 LTE") في شهر سبتمبر من العام ذاته.
  7. أصدرت هواوي (أسيند "D2") و (أسيند "ميت") في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية لعام 2013، و أطلقت (أسيند "P2") كأول هاتفٍ ذكيٍّ في العالم في مُلتقى عالم الهاتف النقَّال الذي أُقِيم في العام نفسه، وأصدرت (أسيند "P6") في شهر يونيو من هذا العام، وقدَّمت (أونر) كعلامةٍ تجاريةٍ مُستقلةٍ فرعيةٍ في الصين في شهر ديسمبر من العام ذاته.
  8. أصدرت هواوي جهاز (أسيند ميت 4G 2) في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية لعام 2014، وأصدرت جهاز (ميديا باد X1) اللوحي والهاتف الذكي (G6 4G) في مُلتقى عالم الهاتف النقال للعام نفسه، وأطلقت (أسيند P7) في مايو من هذا العام؛ كما أطلقت في هذا العام أيضاً: أسيند ميت 7، وأسيند G4، وأسيند P7 سافيرا الذي يُعدُّ أول جهازٍ ذكي 4G في الصين مع طبق حماية للشاشة مصنوعة من الياقوت.  
  9. أوقفت شركة هواوي العلامة التجارية "أسيند" للهواتف، وأصدرت سلسلة P الجديدة في شهر يناير من عام 2015؛ كما وتشاركت في العام ذاته مع جوجل لبناء (نيكسوس 6P).
  10. طرحت هواوي النماذج الحالية في خطوط P، وميت، وP30، وP30 برو، وهواوي ميت 20، وميت 20 برو، وميت 20 إكس؛ وذلك في عامي 2018 و2019.
إقرأ أيضاً: قصة نجاح جيف بيزوس مؤسس شركة أمازون

5. أين تقع مراكز البحث والتطوير لشركة هواوي؟

مراكز البحث والتطوير لشركة هواوي

تمتلك شركة هواوي 21 معهداً ومركز بحثٍ وتطوير في الكثير من بلدان العالم، نذكر منها: الصين، والمملكة المُتحدة، وكندا، والولايات المُتحدة الأمريكية، وفرنسا، وألمانيا، وباكستان، وكولومبيا، وفنلندا، وبلجيكا، وإيرلندا، والسويد، وروسيا، وتركيا، والهند.

كما درست شركة هواوي افتتاح مركزٍ ثالثٍ في روسيا -بعد مركزي موسكو وسانت بطرسبرغ- خلال عامي 2018 و2019، واستثمرت منذ عام 2017 ما يقارب الـ 13.8 مليار دولارٍ أمريكي في مجال البحث والتطوير، ويعمل في هذا المجال 76000 موظفٍ منذ العام نفسه.

 

المصادر: 1، 2


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:قصة نجاح الشركة الصينية العملاقة هواوي (Huawei)