تحدّثنا في الجزء السابق عن النصائح والإرشادات المتعلقة بالتعلّم السريع واطّلعنا على الوظائف، والتدوين الفعّال، والتقييم الذكي، وطرق رائعة لجعل التقييم أذكى، ومقدمات رائعة للدروس، أما اليوم سنسلط الضوء على آخر أجزاء هذا الكتاب المفيد أتمنى لك عزيزي قراءة ممتعة.

محفّزات رائعة للطلاب:

أشرك الطلاب عملية التعليم: اشرح منهجية التعلّم

  • اظهر اهتمامك.
  • أعط تغذية راجعة بنّاءة.
  • الإطراء بحذر وبراعة.
  • أقرب إلى الكمال.
  • جزء التحديات.
  • تصرّف بلطف.
  • اعتمد على نظام الأمان.
  • استخلص المعلومات بشكل ثنائي الأبعاد.
  • قدّم خيارات ذات معنى.

طرق رابعة للتعامل مع المجموعات:

  • بروتوكولات العمل الجماعي في المدرسة.
  • بروتوكولات العمل الجماعي في الصف.
  • مجموعات الضيف والمضيف.
  • أدوار عناصر المجموعة.
  • قم بتشكيل المجموعة حسب الهدف.
  • قم بتشكيل المجموعة عشوائياً.
  • قم بتشكيل المجموعة من عناصر متفاوتة القدرات.
  • المجموعة الصحفية.
  • إلغاء المجموعات الصغيرة لتكوين مجموعات أكبر.

أدوار المجموعات المقرحة:

  • المنسّق: يتحقق من أن كل شخص في المجموعة يفهم النشاط الحالي ويشترك في صنع القرار.
  • الكاتب: مسؤول عن تسجيل القرارات الصادرة.
  • مراقب الوقت: مسؤول عن التأكد من إتمام النشاط ومراحل تكوّنه في حدود وقت معين.
  • الجامع: مسؤول عن تأمين أي من المصادر والمراجع اللازمة.
  • المدقق: مسؤول عن التأكد من التنفيذ العملي لكل ما هو مخطّط.
  • المتواصل: مؤول عن التحدث إلى المجموعات الأخرى بالإضافة إلى تلخيص النتائج.

كيف تستفيد من الاستراحات البدنية:

  1. علينا أن نعترف بأنه ما من أحد يجيد الجلوس بلا حراك لفترات طويلة من الزمن، فلا تتوقع من الطلاب أن يستطيعوا المحافظة على تركيز عال بالجلوس لمدة طويلة.
  2. حاول أن جعل الحركة جزءاً من الدرس.
  3. اعتمد أسلوب تركيز – استراحة – تركيز – استراحة – حيث تفصل فيه بين فترات التركيز المتواصل باستراحات قصيرة منظّمة.
  4. باستخدام قانون بسيط – لا يستند إلى أسس علمية – نحصل على عدد الدقائق المطلوبة لعمل مع الطلاب.
  5. استخدم تمارين التمطيط بانتظام وبشكل مستمر.
  6. استخدم التطبيق الجسدي للنماذج والحركة في التعلّم.
  7. تعرّف على نشاطات إراحة الدماغ وتطبيقاتها المختلفة.
  8. استخدم تمارين اليوغا الخاصة بالصف.
  9. ضع في خطة الدرس استراحتين قصيرتين على الأقل.
  10. لا بد لك كمعلّم من المحافظة على لياقتك البدنية.

طرق رائعة لاستخدام الموسيقا:

  1. استخدم الموسيقا فقط في طرق تساعد في التعلّم.
  2. اختر الموسيقا بنفسك واعتمد مصدراً واحداً لها فقط.
  3. صنّف الموسيقا بحسب الغرض منها في التعلّم.
  4. ناقش الطلاب في كيفية استخدام الموسيقا ودورها في دعم التعلّم.
  5. استخدم موسيقا هادئة في بداية الدروس.
  6. أعد كتابة كلمات أغان معروفة لتتمكن من تجسيد فكرة الدرس الرئيسة.
  7. أعد كتابة كلمات الأغاني في نشاط جماعي للصف كله.
  8. استخدم أغان معروفة واستبدل ببعض من كلماتها كلمات من مفردات الدرس الأساسية.
  9. استخدم الموسيقا لتمييز الأحداث المهمة.
  10. يمكنك تشغيل الموسيقا عندما يستعد الطلاب لأداء الامتحانات والاختبارات.
  11. استخدم الموسيقا لخلق الجوّ المناسب.
  12. استخدم الموسيقى كمؤقت زمني.

استخدام التكنولوجيا:

يصبح النموذج المنّظم والمدروس بعناية أكثر أهمية عندما تنشر تكنولوجيا المعلومات داخل الصفوف وحولها، نورد بعض الاقتراحات:

  • هل هذه هي الأداة الصحيحة للعمل؟
  • اترك لديّ عميق الأثر.
  • احذر زحف الكسالى.
  • تغيير هائل يلوح في الأفق.
  • تخلّف المناهج الدراسية أمام التكنولوجيا.
  • احذر جلب التكنولوجيا ثم إهمالها.
  • لا تكدّس التوقعات.
  • احسب الكلفة الكليّة.
  • اربط بين الحلقات.
  • انتبه إلى الفجوة.
  • لمن هذه التكنولوجيا؟ فكّر كيف تساعد التكنولوجيا المتلّم على القيام بدوره في عملية التعلّم بشكل فعّال وهادف.
  • خطّط للتخفيف من التأثير المبهر لذلك الابتكار الجديد في نفوس الطلاب.

البداية: معدات الصف الأساسية في القرن الحادي والعشرين:

  • جهاز كمبيوتر شخصي.
  • مكبّر صوت.
  • ميكرفون.
  • كاميرا رقمية.
  • إمكانية التوصيل مع طابعة.
  • لوح أبيض الكتروني أو بروجكتور.

كيف يمكن للتكنولوجيا الاتصالات أن تدعم حلقة التعلّم السريع:

مرحلة الربط: مراجعة باستخدام البوربوينت، التوصيل بطريقة ( اسحب وأفلت) ، البحث عن الصور، عرض فديو على الحاسوب.

مرحلة التفعيل: عرض تقديمي باستخدام البوربوينت، تصفّح شبكة الانترنت، قالب الكتابة، درس خصوصي باستخدام Camtasia studio، التصوير الرقمي، رسوم متحركة باستخدام المعجون.

مرحلة العرض: الاختبار المباشر على الانترنت، اختبار بعضهم البعض، خرائط المفاهيم، درس خصوصي باستخدام Camtasia studio.

مرحلة المراجعة: إنشاء مخططات مفاهيم، فكرة شاملة عن الموضع باستخدام المخططات، تصوير عمل المجموعات، ترسيخ المعلومات باستخدام البوربوينت.

كيف تعرّف درستك بالتعلّم السريع:

  • كل تغيير مشحون عاطفياً: أنت تطلب من الناس القيام بإحداث انقب فيما يؤمنون به فكل منهم بحاجة إلى أن ير ويشعر ويجرّب التغيير كي يقبله ويفهم أهميته.
  • يقتضي التغيير أن يكون في اتجاهين: من الأعلى إلى الأسفل ومن الأسفل إلى الأعلى.
  • اطمح إلى الكثير لكن ابدأ بالقليل مثلاً بالماحل التدريسية الأولى أو في قسم صغير ثم استخدم النجاح لتوليد النجاح وتوسيع المجال.
  • ليس المهم كيف ترى الحالة أو الموقف بل كيف يراها الآخرون تأكد باستمرار من فهمهم لما هو ضروري.
  • يحدث التغيير عبر مراحل مختلفة وكل هذه المراحل مهمة وتحتاج إلى التفكير ملياً فيها.

فيما يلي طرق أخرى للمحافظة على التعلّم السريع دائماً في أذهان الزملاء:

  • شراء كتب تساعد المدرسين على التحضير تكون فيها صفحات المقدّمة معدّلة بحيث تحتوي على تلميحات مفيدة وعملية حول التعلّم.
  • إصدار جريدة مدرسية إن كانت هذ الجريدة مفيدة وعملية ومحفّزة سيكون باستطاعتها أن تحافظ على التعلّم والتعليم مرئياً ووضحاً.
  • دعوة زملاء من مدراس أخرى لمراقبة الدروس لا شيء يضاهي استحسان الزملاء لبناء الثقة بالنفس ولجعل المدرّس يشعرون أنهم يقومون بشيء جدير بالاهتمام ويستحق العناء.

 

إلى هنا نتوصل عزيزي لنهاية الجزء الأخير من كتاب التعلّم السريع، أتمنى أن تكون قد حصلت على ماتريده من معلومات عن طرق استخدام التعلّم السريع في التدريب.