Top
مدة القراءة: 4 دقيقة

اقبلوا إلى الله وارفعو همتكم للعشر الأواخر

اقبلوا إلى الله وارفعو همتكم للعشر الأواخر
مشاركة 
الرابط المختصر

على ليلة القدر، وكلمة اليوم كلها ستدور حول الاستعداد النفسي للعشر الأواخر، كيف ستكون الهمة، وماذا تنوي أن تفعل في هذه الأيام، وكيف سيكون استقبالك لها، وإذا كنت قد قصرت في العشرين يوم

التي مضت، فهل هناك من أمل بأن تعوض هذه الفترة التي فاتك؟ فإذا كنت بعيداً عن الله والمعاصي قد كثرت في تلك الفترة، فهل عندك القدرة والاستعداد أن تعوض كل هذا؟ وهل الله عزّ وجل في العشرة أيام القادمة سيعطيك الإمكانية، ويغفر لك كل ما فات ويمحو ويسامح, نعم إنها فرصه عظيمه من الرحمن وتستطيع إن تعوض كل ما فاتك إنما الأعمال بالخواتيم.



فهيا معا نشد الهمة ونعقد العزم لعباده الله عز وجل في العشرة الأواخر إذا كانت همتنا عاليه فيجب أن تبقى إلى النهاية لأنه الأعمال بالخواتيم وإذا كانت همتنا قد هبطت فهيا لنعليها ونستيقظ {صحصحو} ولنتفق على 4 أشياء :

·         قيام الليل بصلاة التهجد

·         ختمه للقران

·         كثرة الدعاء

·         عمل خير لوجه الله

ولا تنسى إن الله اصطفااك أنت لهذه العشر العظيمة

فقل الحمد لله الذي أحياناً واصطفانا للعشر الأواخر في رمضان واصطفاك ايضا لتقرا هذا المقال ليذكرك بها ويرفع من همتك  

المصدر: مكتوب


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.



ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع